Loading...
أهمية العمل المؤسسي في استدامة المنشآت العائلية
22 جمادى الثانية 1443
02:00 مساءً
Online

خلال إنتقال المنشآت العائلية من منشآت "الرجل الواحد" الى هيكل ملكية يتضمن عدد أكبر من ملاك العائلة و أكثر تعقيداً، تصبح الحاجة الى العمل المؤسسي أكثر الحاحاً. تشير الدراسات الى ان أفراد الأجيال الجديدة في الشركات العائلية يتعلمون من أخطا الأجيال التي سبقتهم و يسعون بشكل كبير الى مؤسسة العمل العائلي و تطوير أطر الحوكمة. مع إرتفاع وتيرة المخاطر المحتملة و عدم الوضوح المصاحب لأزمة وباء كوفيد 19، تشكل مؤسسة الأعمال عامل مهم من عوامل النجاح و الاستدامة. كما تزيد أهمية العمل المؤسسي في سياق المنشآت العائلية السعودية حيث أن الأغلبية العظمى منها تمر بمرحلة الأنتقال الى الجيل الثالث. يشاركنا الأستاذ محمد العقيل في هذه الجلسة رحلة تحويل شركة جرير من شركة عائلية تدار بشكل تقليدي الى منظمة وشركة مساهمة تعمل وفق أنظمة و منهجيات مؤسساتية.

blog-img
أ. محمد العقيل
blog-img
أ. طلال العجلان

جميع الحقوق محفوظة الى المركز الوطني للمنشآت العائلية 2021